قران او سنت

د نوروز د لمانځل د شریعت له نظره!

د فتوې شمېره(۴۱۸)

پوښتنه:

السلام علیکم ګرانه محترمه یوچا دنوروز یعنې د نوي کال د لمانځنې د حرام والي دلیل غوښتی دی. که معلومات راکړئ په ایت اوحدیث سره مننه


الجواب وبالله التوفیق:

الله جل جلاله وایي: وَالَّذِينَ لَا يَشْهَدُونَ الزُّورَ… الایة.

(مومنان) هغه څوک دي چې زُور(نوروز) ته نه حاضریږي.

ګڼو مفسرینو د زُور معنی د کفارو په اخترونو او نوروز سره کړې ده. یعنې مومنان هغه څوک دي چې د کفارو اخترونو او نوروز کې ګډون نه کوي.

دا ډول ګڼو احادیثو او فقهاو په نوروز کې د ګډون کولو، لمانځلو او یا هم په دې ورځ یوبل ته د ډالۍ ورکولو څخه په کلکه منع کړې ده او دغه کار یې حرام بللی دی.

عبدالله ابن عمررضی الله عنهمافرمایي

څوک چې دعجمو په کوم ښار تېر شي او دهغوی نوروز او مهرګان ورځې ولمانځي، هغوی سره مشابهت وکړي او په دغه حال مړشي نو دقیامت په ورځ به هغوی سره راپاڅیږي. (سنن کبری للبیهقي باب كراهية الدخول على أهل الذمة فى كنائسهم والتشبه بهم يوم نيروزهم ومهرجانهم

 باید مسلمانان په نوروز کې او د کافرانو په اخترونو کې د ګډون کولو، لمانځلو او  یو بل ته د تحفو او ډالیو ورکولو څخه ځان وساتي.


الدلیل علی ذلک:

وَلَتَجِدَنَّهُمْ أَحْرَصَ النَّاسِ عَلَى حَيَاةٍ وَمِنَ الَّذِينَ أَشْرَكُوا يَوَدُّ أَحَدُهُمْ لَوْ يُعَمَّرُ أَلْفَ سَنَةٍ وَمَا هُوَ بِمُزَحْزِحِهِ مِنَ الْعَذَابِ أَنْ يُعَمَّرَ وَاللَّهُ بَصِيرٌ بِمَا يَعْمَلُونَ (96) البقرة

قوله تعالى: يَوَدُّ أَحَدُهُمْ، يعني المجوس يقولون لملوكهم في تحيتهم: عش عشرة آلاف سنة وكل ألف نيروز. وقال مقاتل: يود أحدهم- يعني اليهود- لَوْ يُعَمَّرُ أَلْفَ سَنَةٍ،

تفسير سمرقندي

وَهِي تَحِيَّةُ الْمَجُوسِ فِيمَا بَيْنَهُمْ، يَقُولُونَ:

عِشْ أَلْفَ سَنَةٍ وَكُلُّ أَلْفٍ نَيْرُوزٌ ومهرجان، تفسير البغوي. البقرة

وكذا في تفسير الزمحشري

ما إذا خرج بطريق التنزه والتفرج يوم نيروز النصارى او نيروز العجم واهدى شيأ الى بعض إخوانه بطريق الاتفاق او بمصلحة داعية اليه من غير ان يخطر بقلبه الموافقة فانه لا بأس به

روح البيان سورة الهود

وَالَّذِينَ لَا يَشْهَدُونَ الزُّورَ وَإِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا كِرَامًا (72)

وقال بعضهم المراد بالزور أعياد المشركين واليهود والنصارى…. وفى قاضى خان رجل اشترى يوم النيروز شيأ لم يشتره فى غير ذلك اليوم ان أراد به تعظيم ذلك اليوم كما عظمه الكفرة يكون كفرا وان فعل ذلك لاجل الشرب والتنعم يوم النيروز لا يكون كفرا انتهى والمراد نيروز النصارى لا نيروز العجم كما هو الظاهر من كلامه . تفسير روح البيان, سورة الفرقان

أَنَّ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: لَيْسَ مِنَّا مَنْ تَشَبَّهَ بِغَيْرِنَا، لاَ تَشَبَّهُوا بِاليَهُودِ وَلاَ بِالنَّصَارَى…. سنن الترمذی ټوک : ۴۴ ، مخ :۴۴ ، باب ماجاء في اشارة اليد

لَا يَكْفُرُ بِقَوْلِهِ أَنْتَ عِنْدِي مِثْلُ إبْلِيسَ عِنْدَ اللَّهِ وَيَكْفُرُ بِخُرُوجِهِ إلَى نَيْرُوزِ الْمَجُوسِ وَالْمُوَافَقَةِ مَعَهُمْ فِيمَا يَفْعَلُونَهُ فِي ذَلِكَ الْيَوْمِ وَبِشِرَائِهِ يَوْمَ نَيْرُوزِ شَيْئًا لَمْ يَكُنْ يَشْتَرِيهِ قَبْلَ ذَلِكَ تَعْظِيمًا لِلنَّيْرُوزِ لَا لِلْأَكْلِ وَالشُّرْبِ وَبِإِهْدَائِهِ ذَلِكَ الْيَوْمِ لِلْمُشْرِكِينَ وَلَوْ بَيْضَةً تَعْظِيمًا لِذَلِكَ الْيَوْمِ وَلَا يَكْفُرُ بِإِجَابَةِ دَعْوَةِ مَجُوسٍ وَحَلْقِ رَأْسِ وَلَدِهِ. البحرالرايق:۱،مخ ۶۹۸ . الفاظ الکفر

فی فتاوی الهندیة: وبخروجه إلى نيروز المجوسلموافقته معهم فيما يفعلون في ذلك اليوم وبشرائه يوم النيروز شيئا لم يكن يشتريه قبل ذلك تعظيما للنيروز لا للأكل والشرب وبإهدائه ذلك اليوم للمشركين ولو بيضة تعظيما لذلك لا بإجابة دعوة مجوسي حلق رأس ولده وبتحسين أمر الكفار اتفاقا حتى قالوا: لو قال: ترك الكلام عند أكل الطعام حسن من المجوس، أو ترك المضاجعة حالة الحيض منهم حسن، فهو كافر كذا في البحر الرائق .

الفتاوي الهندية ۲/۲۷۶

ويكره صوم يوم السبت بانفراده، لأنه تشبه باليهود، وكذا صوم يوم النيروز، والمهرجان، لأنه تشبه بالمجوس، بدايع الصنايع, ۲/۷۹ ، فصل شرایط انواع الصيام

وفي ردالمحتار:

(والإعطاء باسم النيروز والمهرجان لا يجوز) أي الهدايا باسم هذين اليومين حرام (وإن قصد تعظيمه) كما يعظمه المشركون (يكفر) قال أبو حفص الكبير: لو أن رجلا عبد الله خمسين سنة ثم أهدى لمشرك يوم النيروز بيضة يريد تعظيم اليوم فقد كفر وحبط عمله اهـ ولو أهدى لمسلم ولم يرد تعظيم اليوم بل جرى على عادة الناس لا يكفر وينبغي أن يفعله قبله أو بعده نفيا للشبهة

درالمختار: ټوک: ۶،مخ:۷۵۴، مسایل شتی

 کابل ټکی کام دارالافتاء



اړونده فتواګانې

ځواب دلته پرېږدئ

ستاسو برېښناليک به نه خپريږي. غوښتى ځایونه په نښه شوي *

Close